لا صلاة تفرمت الذاكرة

محمد إقبال بلّو

السيارة
والزوجة الصينية
والواقي الذكري
وتحليل كورونا الذي يخوزقون أنفك به
وصولاً إلى الدماغ
كلها أشياء غير صالحة للشعر
ولا للنثر
ولا لحشرجات ما بعد منتصف الليل
عنقود من الفستق الحلبي
وطفلة مجنونة تتحدى لغتك أو لعنتك الحمقاء
ودوي آخر قنبلة فراغية
بقيت عالقة في خيالك المهدّم
بعض من الاسفنج المحترق
ورائحة شواء الدفاتر والكلمات والذكريات
وحجارة مبعثرة ونصف سقف مقصوف بصاروخ
علقت جميعها فوق لوحة الخراب الذي مازال عقلك الباطن يحسبه وطنا
الوطن فتاة مسكينة تفتح ساقيها لكل من يريد جنسا
بينما ثمن عرق جسدها يقبضه النخاس
المختبئ في الوطن المجاور
يقولون عنها شرموطة
ربما قديسة أو ملاكا قادما من مطبخ النور
تضحك كعاهرة ثم تبكي كعاهرة أيضا
لكنها لا تثلج قلب مغتصبها بآهة شبق واحدة
بينما يتأوه النخاسون إذا سمعوا حفيف الأوراق النقدية
ويبنون مشاريعهم في اسطنبول
عندما يصدح المؤذن
الصلاة خير من النوم
ينام المقهورون
فلا صلاة تفرمِت الذاكرة

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s