إبراهيم شاهين: مونولوج

إبراهيم شاهين: مونولوج زي بوست: – بتجبلي هالغرضين معك من السوبر ماركت؟ – تكرم عيونِك .. أعطتني الجارة ظرفاً وضعته في جيبي ، كما توقعت فيه نقود ومع النقود قائمة من 17 بند .. أزعجني أكثر ما أزعجني كلمة هالغرضين، وبينما أملأ العربة بالغرضين، بدأ مونولوج حاد وغاضب مع نفسي، انتهى المونولوج إلى أنها ربما لا تقصد تمامًا خداعي واستغلالي، أزعجني أكثر شيء بالغرضين البند … متابعة قراءة إبراهيم شاهين: مونولوج

إبراهيم شاهين: كورونا

إبراهيم شاهين: كورونا زي بوست: استيقظتُ مرتاحاً، كوباً من القهوة، شربت الرشفة الأولى منه بعد أن وضعت رغوة الحلاقة على وجهي، شرعتُ بحلاقة ذقني في لحظة اخترق فيها ضوء الشمس نافذة الحمام الصغيرة، فتحت النافذة سمعتُ رفرفة أجنحة لطير يبدو أنه كان يقف على الحافة الخارجية للنافذة، الضوء الساطع مع نسمة الهواء النظيفة أشاعا في المكان الضيق جوّاً احتفالياً ناعماً، رشفةً ثانيةً من القهوة ، … متابعة قراءة إبراهيم شاهين: كورونا

إبراهيم شاهين: وصايا الطريق

إبراهيم شاهين: وصايا الطريق زي بوست: حبيبي المهاجر لجوءاً: كيفك بالتأكيد أنت مُتعَب، بكل الأحوال أعتقد أنك اعتدت على أن أحاديث البشر التي تسمعها حولك لا تعنيك فهي أصوات بلغات أجنبية، التركية واليونانية والمقدونية والصربية والهنغارية والكرواتية والألمانية، وقد تعترضك أيضاً الألبانية أو البلغارية، فهي مجرد أصوات للغاتٍ لا تفهمها، حتى اللغة الإنكليزية التي كنت تدرسها باهتمام في البلد ستكتشف أنك ضعيف فيها وستعزي نفسك: … متابعة قراءة إبراهيم شاهين: وصايا الطريق

إبراهيم شاهين: أيام غريبة

إبراهيم شاهين: أيام غريبة زي بوست: مشتاق أنا، مشتاقٌ ليومٍ عاديٍّ، عاديٌ تماماً، يشبه أياماً كثيرة تحصل في أماكن عديدة، مع معظم البشر العاديين حول العالم. في صباحه أقمع رنين المنبه الوقح مرتين، أنهض من السرير متأخراً نصف ساعة كاملة عن موعد النهوض للذهاب إلى العمل، أرتدي ملابسي على عجل، أغضب من إبهام قدمي اليسرى وهو يوسّع ثقبا صغيراً ويفرُّ خارج الجوارب وأنا أدكُّ قدمي … متابعة قراءة إبراهيم شاهين: أيام غريبة

إبراهيم شاهين: لم شمل

إبراهيم شاهين: لم شمل زي بوست: جاء إلى المدينة غريباً لا يعرفه أحد، أمضى وقتاً طويلاً كرجل وحيد، يسير في الشوارع وحده، يشرب القهوة في المقهى وحده، يشتري حاجياته وحده، يطبخ، يأكل، يكوي قمصانه، يشاهد المسلسلات الكوميدية القديمة ويقهقه بأعلى صوته وحده كي يكسر الهدوء في بيته، فهو بيت رجل وحيد، وحيد تماماً. جمع عشرات الأوراق الرسمية في ملف ضخم، أرسل عشرات الرسائل الالكترونية، أطلق … متابعة قراءة إبراهيم شاهين: لم شمل