ريان علوش: الزنبق الأبيض

ريان علوش: الزنبق الأبيض زي بوست: لم أستطع تخيل ماهية الهواتف الذكية، وكيفية عملها، وسبب تسميتها بهذه التسمية عندما سمعت عنها أول مرة، كما أنني لم أكن أتوقع بأنني سأقتني واحدا منها يوما ما. على شاشة الهاتف الذكي الكثير من الأيقونات التي تغري باستخدامها، لكن لم تستهوني سوى أيقونة واحدة، جعلت منها رفيقتي، ومؤنسة وحشة غربتي ، فمن خلالها لا شيء بات مستحيلا، فكثيرة هي … متابعة قراءة ريان علوش: الزنبق الأبيض

ريان علّوش: ألوان نيكي

ريان علّوش: ألوان نيكي زي بوست: لست من أولئك الذين يقعون في الحب من الابتسامة الأولى، فأنا قد حصَّنت نفسي منذ أن تلقيت أول صفعة حب في حياتي، لكن ولأن كل ما حدث كان يوحي لي بأن ثمة قصة حب جديدة ستطرق بابي الذي أغلقته منذ سنين، أزلت الغبار عنه وتركته مواربا تحسبا للقادمات من الأيام. لا أعلم سبب وضعي في قسم الرسم في ذلك … متابعة قراءة ريان علّوش: ألوان نيكي

ريّان علّوش: كلاب الراعي الغريب

ريّان علّوش: كلاب الراعي الغريب زي بوست: كان فريناندو كلبا عادياً، أي انه لم يكن من ذوي النسب التي تفاخر عادة الكلاب بها، تلك الكلاب التي تزين رقابها سلاسل تنتهي بيد من يملكها، وتنتقل بسهولة من يد إلى أخرى دون أدنى اعتراض. فريناندو كان عكس ذلك، فقد كان كلباً حراً لم تعرف السلاسل طريقها إلى عنقه يوماً، حيث كنت أتعامل معه كندّ لي وليس تابعاً، … متابعة قراءة ريّان علّوش: كلاب الراعي الغريب

ريان علوش: أليخاندرو وماركس وجها لوجه

ريان علوش: أليخاندرو وماركس وجها لوجه زي بوست: في عطلة هذا الأسبوع اصطحبنا أليخاندرو إلى مدينة تدعى: ترير، المفاجأة كانت عندما قال لنا بأن هذه المدينة هي مسقط رأس كارل ماركس. عندما وصلنا اصطحبنا إلى منزله، الذي بات الآن متحفا يؤمه الزوار من كل الجنسيات، ليطلعوا على المكان الذي ألهم ماركس لينجز ما أنجزه. في طريقنا إلى التمثال الكبير قال اليخاندرو بأن هذا التمثال هو … متابعة قراءة ريان علوش: أليخاندرو وماركس وجها لوجه

ريّان علّوش: رجل بلا أثر

ريّان علّوش: رجل بلا أثر زي بوست: لم يكن وصول علوان إلى المانيا مخططا له كما يبدو فقد كان كثير الكلام والأحلام عن الغد وما الذي سيفعله. أحاديثه جلها كانت متركزة على العمل الذي من خلاله سيستطيع أن يجلب والديه إضافة لمنزل لائق وسيارة، وإحدى الفتيات الشقراوات اللواتي كان يظن بأنهن متواجدات فقط في الصور و الأفلام. ما كان يثير حنق علوان هم أولئك السكارى … متابعة قراءة ريّان علّوش: رجل بلا أثر